جديد الاخبار


الرئيسية الرئيسية » الأخبار » دراسات وتقارير خاصة » الشعر النبطي..ماكينة إعلامية تسحب البساط من" الشقيق الأكبر " !

الشعر النبطي..ماكينة إعلامية تسحب البساط من" الشقيق الأكبر " !


الشعر النبطي..ماكينة إعلامية تسحب البساط من

وكالة أنباء الشعر- محمد السيد

دعوات سعودية لتعديل كفة الميزان بين جماهيرية الشعبي و"شقيقه الأكبر"


شعراء "يشتكون" والباحة تضع يدها على "الجرح"..فهل تنجح!


القصيدة الشعبية تفوز بالاغلبية المريحة من الجمهور الخليجي..لهذه الأسباب !


بدون مقدمات أو الدخول في التفاصيل، أصبح الشعر الشعبي في المنطقة الخليجية، يتفوق "جماهيريا " على شقيقه الأكبر "الشعر الفصيح". وهو حال يضع شعراء الفصحى في كثير من فعالياتهم فيما يُمكن أن نسميه "مأزق الجمهور"، يتحول – في بعض الأحيان – إلى قلق يؤرق الكثيرين من شعراء الفصحى الذين نجدهم "يستنفرون" للحصول على نصف المقاعد من الحضور الجماهيري، فيما الشقيق الأصغر"الشعر الشعبي"، يحصد الأغلبية المريحة والمريحة جداً، في معظم فعالياته.


فهل ساهمت الماكينة الإعلامية التي يتمتع بها الشعر النبطي بالخليج، في حشد عشق وحب الجمهور للقصيدة الشعبية، على حساب الشعر الفصيح، أم أن الجماهيرية بين هذين الفنين تعد نسبية؟!.


السعودية..دعوات لتعديل كفة الميزان!


سعودياً، عادت الأصوات لترتفع من جديد، للمطالبة بتعديل كفة الميزان بين جماهيرية الشعر الفصيح والنبطي، بعد أن لوحظ حضور"خجول" لأمسيات الشعر الفصيح في عدد من الفعاليات الثقافية التي شهدتها المملكة مؤخراً من الجمهور الذي أتصف بـ" المتواضع جداً".


واقع يعكس حال جماهيرية الشعر الفصيح، ليس في المملكة وحسب، بل على مستوى الساحة الأدبية الخليجية بصفة عامة، وفقاً لعدد من الشعراء، الذين اجمعوا على تفوق جماهيرية الشعر الفصيح على جماهيرية الشعر النبطي، مؤكدين للوكالة بأن الإعلام لعب دوراً في هذا التفوق، وكذلك عامل اللغة اليومية، وغيرها من العوامل الأخرى.


على مستوى السعودية، يُحسب لجامعة الباحة، وضع اليد على الجرح، مهما أرتفع صوت الألم. وبالدخول في التفاصيل، دعا عدداً من المثقفين، على رأسهم مدير جامعة الباحة الدكتور نبيل كوشك، إلى اعادة الشعر الفصيح لوضعه ومكانة الطبيعي في المنطقة.


فقد أكد كشك، اعتزام جامعته العمل على دعم الشعر الفصيح في المنطقة، وتصحيح التوجه الحالي للشباب، من التركيز على الشعر العامي، إلى الإهتمام بالشعر الفصيح.


وشدد على أن جامعة الباحة، ستنفذ ورش عمل وبرامج نوعية تشجع الإقبال على الشعر الفصيح . كاشفا عن الإستعانة بجهات ثقافية خارجية ، ونادي الباحة الأدبي ومثقفين وشعراء مشهورين، وعمل سلسلة لقاءات وورش مع الطلاب، للتشجيع والتحفيز على التوجه للشعر الفصيح من خلال اكتشاف المواهب وصقلها وتنميتها.


واقع الشعر الفصيح في المملكة من الناحية الجماهيرية، شخصها أيضاً الشاعر عيسى جرابا، الذي شكا بدوره من قلة الإقبال الجماهيري على أمسيات الشعر الفصيح، مقارنة بالحضور لأمسيات الشعر الشعبي، حيث تمتلئ القاعات بالحضور.


خليجيا


الحالة ليست سعودية فقط، بل إن الوضع يكاد يكون على المستوى الخليجي بصفة عامة.فهاهو الشاعر محمد نور الذي يجمع بين الفصيح والشعبي،، يُرجع تفوق الاخير على الفصيح جماهيرياً، كون لغة الشعر الشعبي، تكاد تكون اللغة اليومية. كما أن القصيدة الشعبية تصل رسالتها إلى الجميع، حيث يعييها الإنسان المثقف والعادي والكبير والصغير.


إلا أن نور، يرى – في حديث له- جماهيرية هذين الشكلين الإبداعيين "نسبية"، حيث لن يطغي أي نوع على الآخر.


من جانبه، يعتبر الشاعر فؤاد شرف، بأن القصيدة الحديثة "نخبوية"، جمهورها محدود من المثقفين، وهي في الغالب غامضة، على العكس من ذلك القصيدة النبطية التي لها حضور في وجدان الجمهور وتصل اليه بدون عناء.


ويذهب شرف – في مداخلته للوكالة- أن الإعلام في الخليج، خدم الشعر الشعبي، على حساب الشعر الفصيح، من خلال ذلك الكم الكبير من المجلات والقنوات الفضائية والمنتديات الشعبية وغيرها، التي تهتم بالشعر النبطي ومبدعوه.


بدوره خالد الظنحاني، يعتبر حضور القصيدة الشعبية، إلى عوامل البيئة الصحراوية البدوية، حيث يجد الناس في القصيدة النبطية، ذلك الخطاب المباشر الذي يصل وجدانهم دون عناء.


منوها – في حديث له- إلى أن الإعلام لعب دوراً مهماً في هذا الحضور.


ويشير إلى أن ابتعاد الجمهور عن الشعر الفصيح، قد يكون ناتج عن اتسام الشعر الحداثي بالغموض الذي يبعده عن واقع المجتمع.


الشاعرة الشعبية منى بن عيدان، أوضحت في حديث لها للوكالة، بأن الفجوة القائمة بين الشعر الفصيح والمتلقي العادي، يعود إلى مستوى اللغة، كون الشعر الفصيح في طبيعته"نخبوي"، بينما الشعر النبطي، لايتطلب لأي بساط سحري أو بطاقة عبور ، للوصول إلى الجمهور، الذي يدرك معانيه ومراميه، دون عناء.






يوتيوب الشعر والأدب


نشكرك على المشاركة ..! لقد تم اضافة تعليقك بنجاح .
 عدد التعليقات عدد التعليقات 0

اضافة تعليق على المقال

 أخفاء البريد الإلكتروني



 ادخل الارقام كما ترها !   ادخل الارقام كما ترها !





 




ارشيف الاخبار :نوفمبر 2017
الأحد الأثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
   
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
  


القائمة البريدية اشترك معنا في نشرة الموقع الاخبارية
 


ما هي نسبة جودة المنتج الأدبي في الأعمال المنشورة؟

٢٥٪‏
٥٠٪‏
٧٥٪‏
أكثر من ٧٥٪‏




alapn.com alapn.com 2017 جميع الحقوق محفوظة.
  برمجة وتصميم طريق التطوير